فندق “اللؤلؤة La perle” بسيدي بوزيد يحقق العلامة الكاملة في احتفالات رأس السنة 2020

فندق “اللؤلؤة La perle” بسيدي بوزيد يحقق العلامة الكاملة في احتفالات رأس السنة 2020

إستطاع فندق اللؤلؤة بمنتجع سيدي بوزيد ان يحقق ليلة أمس العلامة الكاملة و يتربع على عرش الفضاءات الموسيقية الترفيهية، عبر مستوى راقي من التنظيم و حسن إستقبال إحترافي.

هذا و أفاد أحد رواد النادي الليلي، على أن “اللؤلؤة” استطاعت العودة بقوة منذ افتتاحها قبل أشهر فقط، لاسيما بعد إعادة تهيئتها، حيث كانت سهرة ليلة السنة 2020 مثالية بكل المقاييس، عرفت تنوع موسيقي بشكل متميز بين الأغاني المغربية و الخليجية بالإظافة لفن الراي و الدبكة اللبنانية.

تجدر الإشارة على أن ولوج الملهى عرف إعتماد نظام الحجز القبلي قبل أسابيع بشكل كلي، حيث تشدد رجال الأمن الخاص بعدم السماح لأي كان من الولوج إلا بحجز قبلي، مما أتاح الفرصة لتواجد رواد محترمين استقبلوا السنة الجديدة في جو من الترفيه و الإحترام المقيد بروح المسؤولية.

و كان لطاقم الخدمة التميز بتعامل مهني خلف الرضى التام للزبناء، ناهيك عن إعتماد أثمنة معقولة بعيدا عن نهج سياسة الربح السريع و استغلال الفرصة.

الجدير بالذكر على أن كافة السلطات الاقليمية تجندت ليلة أمس لانجاح احتفالات رأس السنة، حيث مرت بشكل انسيابي، لاسيما يقضة الدرك الملكي، القوات المساعدة، الوقاية المدنية و رجال السلطة المحلية.

و للإشارة فبعد افتتاح “اللؤلؤة La perle” أسهمت في إعادة روح المنافسة عبر انخفاض الاثمنة و تنوع الفضاءات الترفيهية بمنتجع سيدي بوزيد، كما شوهد العديد من السيارات الخفيفة ذات ترقيم من مدن مختلفة (الدارالبيضاء، الرباط، مراكش، أكادير…).
ما يؤكد تقوية الجاذبية السياحية التي أسهمت فيها “اللؤلؤة” كونها منشئة سياحية تتوفر على فندق و مسبح و ثلاث فضاءات ناهيك عن موقف للسيارات، بالاظافة لتواجدها بالموقع العالمي للحجوزات الفندقية Booking.com و Trivago، كما ان موقع الفندق لا يحدث الإزعاج للساكنة المجاورة بقدر ما أسهم في الرفع من قيمة العقارات المحاذية لها، دون نسيان إعتماد الفندق لفضاءاته الموسيقية لآخر صيحات التقنيات الحديثة في مجال الصوتيات بفضل كفاءة مسيرها و مستخدميها، حيث استطاع توفير العشرات من مناصب الشغل.