العنف ضد النساء يسلط الأضواء على قائد قيادة بني هلال بإقليم سيدي بنور

العنف ضد النساء يسلط الأضواء على قائد قيادة بني هلال بإقليم سيدي بنور

-متابعة-

أفادت مصادر متطابقة على أن أحد أعوان السلطة من درجة “شيخ”، يشتغل تحت الرئاسة المباشرة للقائد عبدالسلام لعميري بقيادة بني هلال، قام بتعريض إحدى المواطنات للتعنيف اللفظي و الجسدي، و ذلك خلال فترة الحجر الصحي، إثر مطالبة المواطنة فاطنة الزوان بحقها في الاستفادة من الاعانات التي قدمتها السلطات العمومية اثر جائحة كورونا.

هذا و إستطاعت الجريدة، أن تستطلع الأراء حول الموضوع، ليتضح على أن المرأة التي تعرضت للعنف، سارعت لتوجيه شكاية في الموضوع الى السيد قائد القيادة، فمكان منه الا التجاهل و التغاضي عن الموضوع، كما أمر السيدة بعدم توجيه شكايتها الى السيد حسن بوكوطة عامل اقليم سيدي بنور، و رمى بالشكاية أرضا معللا ذلك، على انها لن تسمن و لن تغني من جوع.

لتضل السلطة القضائية هي الضامن لمواجهة الشطط في استعمال السلطة ضد عموم المواطنين، و ردع أي تجاوزات لحقوق الانسان، تحت غطاء مواجهة وباء كورونا، و إذا كان الامر يستلزم من سلطة الوصاية التدخل الحازم و الصارم في مثل هذه القضايا و عدم التهاون او تأخير النظر فيها.

الأكيد على أن العهد الجديد و مفهوم السلطة الجديد، قد لا يستوعبه الكثير و أن هنالك قلة قليلة لا زلت تسعى الى تشييد منازلها على ظهور الضعفاء، فما عليها إلا ان تعلم أن السلطة الرابعة هي بالمرصاد لفضح أي انتهاك او مساومات.

و لنا عودة لموضوع بناء منزل القائد عبدالسلام لعميري…